رد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على معلومات أفادت أنه يمضي الجزء الأكبر من وقت عمله دون أن يفعل شيئاً، بينما يواصل البيت الأبيض التحقيق لمعرفة مصدر تسريب المعلومات المركبة عن برنامج عمل الرئيس.

وتفيد هذه الوثيقة التي نشرها في نهاية الأسبوع الماضي موقع «أكسيوس» الإلكتروني الإخباري أن الساعات الخمس الأولى من يوم ترامب يطلق عليها اسم «وقت مخصص لرئيس السلطة التنفيذية»، وهي عبارة غامضة يمكن أن تفسر بعدة أشكال.ورد الرئيس في تغريدة على تويتر بالقول إن هذا الوقت الحر يجب أن يكون مؤشراً «إيجابياً وليس سلبياً».

وأضاف «عندما تستخدم عبارة (وقت مخصص لرئيس السلطة التنفيذية)، فهذا يعني أنني أعمل ولا أرتاح»، مؤكداً «في الواقع أنا أعمل على الأرجح أكثر من أي رئيس سابق».وتابع «.. عندما توليت مهامي كرئيس كان بلدنا في حالة فوضى». ونوه الرئيس الذي نادراً ما يبدأ العمل قبل الساعة الحادية عشرة، حسب برنامجه الذي سلمه مكتبه الصحافي لوسائل الإعلام «لم يكن لدي خيار آخر سوى العمل لساعات طويلة».