ضبطت شرطة الشارقة شخصين من جنسية أفريقية، بعد محاولتهما السطو على هايبر ماركت اللولو، فرع الفلاح، في ساعة متأخرة من الليل.

وأوضح القائد العام لشرطة الشارقة، اللواء سيف الزري الشامسي، لـ«الرؤية» أن اللصين كانا يضعان أقنعة سوداء على وجهيهما عند دخولهما المتجر، أثناء ساعات العمل، وهجما على أحد المحاسبين الذي حاول مقاومتهما، قبل أن تتمكن الشرطة بالتعاون مع أفراد الحراسة في شركة الأمن الخاصة التابعة للمحل، من القبض على أحدهما، ولاذ الآخر بالفرار، مشيراً إلى عدم وقوع أي أضرار مادية، أو بشرية جسيمة.

وأضاف أنه تم تشكيل فريق أمني للبحث عن المشتبه به وملاحقته والقبض عليه، ومن خلال البحث والتحري، وجمع المعلومات تمكن الفريق من التعرف على موقع وجود المشتبه به، وبعد استيفاء الإجراءات القانونية، تمكن رجال التحريات من القبض عليه في منطقة الصناعية الرابعة بالشارقة.

وأكد تسليم اللصين إلى مركز الشرطة المختص، الذي أنهى الإجراءات القانونية المتعلقة بالقضية، ومن ثم تحويلهما إلى النيابة العامة لاستكمال التحقيقات معهما.

ودعا القائد العام لشرطة الشارقة، أفراد المجتمع والجمهور إلى عدم تداول أي معلومات أو مقاطع فيديو تتعلق بسرقة، إلا بعد التأكد من صحتها، وأخذها من مصادرها الموثوقة، ومن المنصات الإعلامية ذات الاختصاص.

وقال أحد الموظفين يعمل في هايبر ماركت اللولو فرع الفلاح لـ«الرؤية» إنهم تفاجؤوا، أثناء ساعات عملهم، بشخصين مقنعين يدخلان إلى المتجر، وبأيديهما أسلحة بيضاء، مروعين الزوار والعاملين في المتجر ومهددين إياهم وطالبين تجنب مقاومتهما.

وأضاف الموظف، أن أحد المحاسبين في المتجر قاوم اللصين ودخل في عراك معهما، ما عرضه لإصابات وكدمات، وقُدمت له الإسعافات الأولية، مشيراً إلى أن الموظف أصر على مواصلة عمله في المتجر بعد علاجه مباشرة.

وأشادت القيادة العامة لشرطة الشارقة بدور رجال شركة الأمن الخاصة الموكلة لها حراسة المركز التجاري في إحباط عملية السرقة، ومقاومة الجناة، وإبلاغ الشرطة في الوقت ذاته، مما مكنها من الوصول إلى موقع البلاغ بسرعة كبيرة، والقبض على أحدهم، وملاحقة شريكه والقبض عليه خلال وقت وجيز، وبكفاءة رجال الشرطة وجهودهم التي أسفرت عن القبض على الجناة.