تعيش النجمة جنيفر لوبيز أسعد أيام حياتها بعدما تقدم خطيبها بطلب الزواج منها أثناء قضائهما عطلة رومانسية في جزر البهاماس قبل ثلاثة أيام.

حيث نشرت النجمة (49 عاماً) صوراً رومانسية جمعتها بأليكس لحظة تقدمه بطلب الزواج على حسابها على إنستغرام، حيث بدت سعيدة بهذه المفاجأة.



أليكس لاعب البيسبول السابق تقدم لخطبة جنيفر لوبيز بعد علاقة دامت أكثر من عام، حيث بدت جنيفر خلال هذه العلاقة بالسعادة والاطمئنان، ويعد هذا الزواج هو الرابع للنجمة الأمريكية.

وضجت وسائل التواصل الاجتماعي بعد نشر جنيفر صورة خاتم الزواج الماسي الضخم بقصة الزمرد، حيث يبلغ نحو 15 قيراطاً، وتصل قيمته إلى مليون دولار أمريكي.

رومانسية الثنائي لم تتأثر بعد شائعات الخيانة التي تطارد أليكس بعد إعلان خطوبتهما مباشرة، بعدما نشر النجم الشهير خوسيه كانسيكو زميل أليكس بعض التغريدات عبر حسابه في "تويتر"، اتهم من خلالها زميله أليكس من فريق MLB بأنه خائن.

قال كانسيكو في تغريدته الأولى: "إنني أشاهد برنامج World of Dance، ولاحظت أن جنيفر لوبيز تراسل أليكس رودريغز، لكن ما لا تعرفه أنه يخونها مع زوجتي السابقة جيسيكا، يا لها من فتاة مسكينة لا تعرف حقيقته ".

واستطرد خوسيه: "توقف عن كونك وغداً، وتوقف عن خيانة جنيفر لوبيز، فمنذ أشهر عدة كنت مع جيسيكا، عندما اتصل بها على هاتفها".

وتابع: "أتحداك يا أليكس رودريغز في مباراة مصارعة، كما أنني مستعد للخضوع إلى اختبار كشف الكذب، لكي أثبت أن ما أقوله عنك دقيقاً 100".في المئة