وجهت كبيرة مسؤولي الإلهام نائب رئيس مجلس إدارة الأولمبياد الخاص، لوريتا كلايبورن، الشكر لدولة الإمارات على الجهود التي تبذلها تجاه أصحاب الهمم، وحسن تنظيم واستقبال الوفود المشاركة في الأولمبياد الخاص «الألعاب العالمية أبوظبي 2019».

وألقت كلايبورن محاضرة مساء أمس بعنوان «نحو نقلة نوعية في إدماج أصحاب الهمم»، ضمن سلسلة محاضرات مجلس صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بحضور سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية رئيس مجلس أبوظبي الرياضي.

وأكدت أن الإنجاز الإماراتي لا يقتصر على الاستعداد المثالي والتنظيم الرائع للأولمبياد الخاص، بل سبقه إنجاز جعل هذا البلد محط احترام وتقدير العالم بأسره، حين أطلق علينا وصف أصحاب الهمم بدلاً من ذوي الاحتياجات الخاصة، ليضعنا على طريق الاندماج المجتمعي»، مؤكدة أن ذلك أمر ملهم ينبغي تعميمه في مختلف دول العالم.

وأوضحت كلايبورن أن استضافة دولة الإمارات للأولمبياد الخاص تشكل نقلة استثنائية للملايين من أصحاب الهمم في المنطقة والعالم باعتبارها النسخة الأولى للحدث الرياضي التي تنظم في المنطقة، مشيرة إلى أن الحدث سيساهم في رفع مستوى الاهتمام والدعم المقدم لأصحاب الهمم في المنطقة.