قُتل ستة أشخاص وجُرح خمسة آخرون، أمس، في انفجار وقع بخط أنابيب للغاز بالطريق السريع بين مدينة الأحواز ومدينه معشور جنوب غربي إيران.

ونقلت مواقع محلية عن مسؤولين أن الانفجار جاء نتيجة اهتراء الأنبوب، ما أدى إلى تسرب الغاز.

وأسفر الحادث عن حرق سيارات عدة كانت تمر قرب موقع الحادث، إضافة إلى اشتغال النيران في حافلة ركاب كانت متجهة إلى مدينة كرمان.

وتفتقر إيران إلى تدابير السلامة، وهي معرضة لخطر كبير في مثل هذه الحوادث بسبب بنيتها التحتية المتداعية.