بحصيلة بلغت ثماني ميداليات (أربع ذهبيات، فضية، وثلاث برونزية) ختم منتخب العراقي لألعاب القوى مشاركته في دورة الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص التي تحتضنها الدولة حالياً.

وشاركت العراق بثمانية لاعبين من الجنسين شاركوا لأول مرة خارج بلاد الرافدين على رأسهم الثنائي، زهراء سعيد الحاصلة على ميداليتين ذهبيتين، ومثلهما لرامي جوزيف.

وقال مدرب المنتخب العراقي لألعاب القوى شهاب غنام، إن بلاده ستكرم الأبطال الثمانية الذين حققوا الإنجازات في أم الألعاب، وفقاً للائحة مكافآت الأولمبياد الخاص العراقي، التي تنص على أن يكافأ كل من يحصل على ميدالية ذهبية بمنحه راتباً شهرياً يستمر مدى الحياة قدره 600 دولار إلى جانب قطعة أرض سكنية، ومن يتوج بالميدالية الفضية ينال 550 دولاراً شهرياً، وصاحب البرونزية يحصل على 500 دولار.

وأضاف: «تتدرج المكافآت المالية حتى مبلغ 400 دولار يحصل عليها صاحب المركز السادس كآخر مركز معتمد في لائحة المكافآت إضافة لمنح كل منهم قطعة أرض سكنية».