قام طالب من بنغلاديش قبل ست سنوات برسم لوحة ظهر فيها نجم فريق برشلونة، الأرجنتيني ليونيل ميسي وهو يتخطى قفزاً مجموعة من اللاعبين خلال الدوري الإسباني في 2013.

اليوم ظهرت صورة فوتوغرافية مشابهة تماماً تحاكي صورة الطالب البنغالي سوهاس ناهيان خلال مباراة في الدوري الإسباني، والغريب في الأمر أن حركة ميسي وألوان الفريق الخصم متطابقة إلى حد بعيد.

الحكاية بدأت عندما قام طالب الهندسة المعمارية سوهاس ناهيان، برسم لوحة رقمية بالكمبيوتر، حسب صحيفة "ميل أونلاين" البريطانية.

ومؤخراً، نشرت صورة لميسي، خلال مباراة فريقه برشلونة ضد ريال بيتيس، ظهرت متطابقة تماما مع رسمة ناهيان، البالغ من العمر 29 عاما الآن، والتي رسمها قبل ست سنوات.

وقال ناهيان على حسابه على إنستغرام "لقد رسمت اللوحة قبل ست سنوات، وقد أصبحت حقيقة الآن".

وأضاف أنه شاهد المباراة التي يتفوق فيها برشلونة على ريال بيتيس، حيث أحرز ميسي هاترك في المباراة التي فاز فيها فريقه بأربعة أهداف لهدف.

لكن الطالب البنغالي لم ينتبه للقطة المعنية، إلا بعد أن اتصل به أصدقاؤه وأبلغوه بمدى التشابه بين اللوحة والواقع.

وقال ناهيان "لقد أعدت مشاهدة المباراة، ووجدت مدى التشابه بين الواقع والرسمة.. لقد كان الأمر مدهشاً.. لقد تفاجأت كثيراً".

وأشار إلى أن اللوحة الوحيدة التي رسمها جلبت له شهرة كبيرة، حيث نشرتها العديد من الصحف ووسائل الإعلام الإسبانية والأرجنتينية والهندية.

وأوضح أنه لم يختر ألوان الفريق في رسمته بصورة متعمدة، ولم يفكر حينها بفريق ريال بيتيس، مشيراً إلى أن اختيار الألوان جاء لينسجم مع اللوحة ويظهر ميسي بصورة أوضح.

وقال إنه في ذلك الوقت أراد أن يرسم ضمن فكرة معينة مجموعة من نجوم الكرة، مثل ميسي وكريستيانو رونالدو وتشافي وغيرهم، لكنه لم يتمكن من الاستمرار في مشروعه بعد لوحة ميسي.