يستضيف اليوم النصر الإماراتي فريق أرسنال الإنجليزي بمناسبة افتتاح استاد آل مكتوم "الفيروز الأزرق" بعد تشييده من جديد لاستضافة نهائيات كأس آسيا 2019 التي احتضنتها الإمارات في يناير الماضي.

وتعتير المباراة حواراً خالصاً بين المدرسة الإسبانية والتي تجمع مدربين يحملان جنسيته واحدة خوسيه بينات (النصر) وأناي إيمري مدرب أرسنال.

ويتلقي بينات بمواطنه أوناي بعد سنوات طويلة، حيث ينتمي كلاهما إلى منطقة غيبوثكوا وبدأ مسيرتهما الكروية بفريق ريال سوسيداد.

وقال بينات إنه سيتحدث اليوم بلغته الأمّ (لغة الباسك) ليستعيد شريط الذكريات مع ابن بلاده إيمري مثنماً الفرصة التي جمعتهما وجه لوجه مجدداً في دبي.

في المقابل، عبر مدرب أرسنال الإنجليزي أوناي إيمري عن سعادته بأجواء المعسكر الإعدادي لفريقه في دبي، مشيداً بالإمكانات والمرافق المهيأة للفرق العالمية.

وأكمل الفريقان تحضيراتهما للمباراة التي ستكون محضورة جماهيرياً لا سيما بعد اقتراب تذاكرها من النفاد حسبما ذكرت إدارة نادي النصر، وكذلك منقولة تلفزيونياً على شاشات قنوات أبوظبي ودبي الرياضية وقناة أرسنال والعديد من الفضائيات التي ستأخذ إشارة البث عبرهما حيث تتطلع إدارة العميد ليكون الحدث متابعاً عالمياً ليشاهد الجميع افتتاح إستاد عميد أندية الدولة بحلته الجديدة.