كشفت شركة التكنولوجيا الأمريكية العملاقة «آبل» اليوم الاثنين عن خدمة بث الفيديو عبر الإنترنت في محاولة للحصول على حصة من السوق الكبير الذي تسيطر عليه «نتفليكس» و«أمازون» و«هولو».

وقالت «آبل» إن خدمتها ستكون «مكاناً جديداً لأكبر الروائيين المبدعين في العالم»، مضيفة أن خدمتها مدفوعة الاشتراك ستقدم أعمالاً حصرية للإعلامية «أوبرا وينفري» والمخرج «ستيفين سبيلبيرج» وغيرهما.

وذكرت الشركة التي تنتج هواتف «آيفون» الذكية أنها ستطلق خدمة البث المباشر في خريف 2019، لكنها لم تكشف عن أسعار الاشتراك فيها، كما كشفت الشركة عن تطبيقها الجديد «آبل تي في» الذي سيتيح لمستخدميه مشاهدة برامج من شبكات تلفزيون «إتش بي أو» و«شو تايم» و«ستارز».

وأعلنت «آبل» اليوم عن «آبل نيوز بلس» وهي خدمة أخبار مدفوعة الأجر، حيث يصل اشتراكها إلى 9.99 دولار شهرياً وتتيح الوصول إلى أكثر من 300 مجلة وصحيفة.

وقال «تيم كوك» الرئيس التنفيذي لشركة «آبل» أثناء الاحتفال الذي أقيم في مدينة كوبرتينو بولاية كاليفورنيا الأمريكية لتقديم المنتجات الجديدة «المجلات جزء من ثقافتنا ولها قيمتها الرمزية.. هذا سيأخذ خدمة آبل نيوز إلى مستوى جديد تماماً»، وفي الوقت نفسه فإن هذه الخدمة المدفوعة تضاف إلى خدمة آبل الإخبارية المجانية، حيث تتيح للمستخدمين قراءة المجلة عبر المنصة الرقمية كما لو كان يقرأ من النسخة الورقية المطبوعة.

وقال»رورج روزنر نائب رئيس قطاع التطبيقات فيآبل «نريد توفير أفضل تجربة لقراءة المجلة، عبر أي جهاز محمول، على الإطلاق». وقد تراجع سهم آبل بنسبة اثنين في المئة تقريباً في أعقاب الإعلان عن المنتجات الجديدة.