زار الأمير سلطان بن فهد بن سلمان رئيس الاتحاد السعودي للرياضات البحرية فريق الشارقة للزوارق السريعة المشارك في جولة الدمام بالمملكة العربية السعودية التي تجري في الفترة من 28 وحتى 30 مارس الجاري، وذلك في أول جولة من جولات منافسات بطولة العالم لسباقات الزوارق السريعة فئة الفورمولا1 لعام 2019م.

وكان في استقبال سمو رئيس الاتحاد السعودي للرياضات البحرية كل من المدير التنفيذي لنادي الشارقة للزوارق السريعة أحمد الحوسني، وأعضاء الفريق، حيث اطلع سموه على استعدادات الفريق المكتملة لخوض السباق، وتمنى للفريق التوفيق في مشاركته الأولى في بطولات العالم للفورمولا1.

وأعلن فريق الشارقة للزوارق السريعة عن اكتمال كافة استعداداته لخوض السابق الأول ضمن مشاركاته العالمية في البطولات الدولية لهذا العام، حيث يطمح الفريق إلى تدوين اسمه في سجل الفرق العالمية.

ويخوض فريق الشارقة للزوارق السريعة «فورمولا 1» منافسة جولة الدمام بفريق متكامل بقيادة الفنلندي سامي سيليو صاحب التجربة الكبيرة لأكثر من عقدين سباقات زوارق الفورمولا، كما سبق له الفوز بطولة العالم مرتين في سباق الفورمولا1 .

ويضم فريق الشارقة للزوارق السريعة 25 شخصاً من متسابقين وفنيين وإداريين، حيث يشارك في بطولات ومسابقات الفورمولا 1، 20 لاعباً، ويمتلك الفريق زورقان مخصصان لسباقات الفورمولا 1، وزورق آخر احتياطي، كما يمتلك الفريق عشرة محركات فورمولا 1 تبلغ قوة كل محرك400 حصان.

وأكد أحمد الحوسني مدير نادي الشارقة الدولي للرياضات البحرية أن اكتمال كل التجهيزات والاستعدادات لمشاركة الفريق في أولى منافساته الخارجية هذا العام، وذلك بعد إشهار الفريق رسمياً في المانيا في وقت سابق من هذا الشهر، حيث يطمح الفريق الذي يضم نخبة من أفضل المنافسين إلى تحقيق نتيجة جيدة تكون خير افتتاح لبقية المنافسات التي وضع الفريق جدوله للمنافسة فيها.

ولفت الحوسني إلى أن الجهود كانت كبيرة خلال الفترة الماضية لتوفير كافة الإمكانيات لفريق الشارقة للزوارق السريعة الفورمولا1 والذي يمثل الإمارة الباسمة في هذه المحفل الدولي الكبير، حيث تكون المنافسات قوية بين أبطال نخبة العالم المشاركة فيها، مشيراً إلى أن الفريق جاهز للمنافسة في هذه الجولة والتي نتمنى أن يحقق فيها الفريق ما يصبو إليه لتكون خير فاتحة لروزنامة هذا العام 2019م، حيث يتطلع الفريق إلى خوض عدد من المنافسات في موسمه الأول.

من جانبه أشار الفنلندي سامي سيليو أن الفريق بكامل طاقهم وأفراده من متسابقين وبقية أعضاء الفريق، على استعداد تام للمشاركة في أولى منافساتهم بعد إشهار الفريق، والذي يضم أصحاب الخبرات العالمية في السباقات لأكثر من 30 سنة. إلى جانب الإمكانيات الفنية من المعدات المتطورة للزوارق والمحركات.