أعلنت وزارة تنمية المجتمع عن تخصيص سينما فوكس بفروعها على مستوى الدولة يوماً في نهاية كل شهر لاستقبال أطفال التوحد، حيث أجرت تعديلات على العروض السينمائية المقدمة بحيث تكون مهيأة بشكل كامل لأطفال التوحد.

وتتضمن هذه المبادرة الصديقة لأطفال التوحد مراعاة المثيرات الحسية المناسبة لهم أثناء عرض الفيلم كمؤثرات الإضاءة والصوت، بشكل يضمن عدم حدوث أي إثارة حسية لا تلائم هؤلاء الأطفال، واستمتاعهم بالعروض السينمائية أسوة بالآخرين.

ودعت الوزارة جميع الجهات الآخذ بعين الاعتبار احتياجات أصحاب الهمم عند تنظيم الفعاليات الترفيهية، لضمان استمتاعهم بها أسوة بالآخرين، الأمر الذي يؤدي إلى دمجهم مجتمعياً بصورة كاملة.