الأربعاء - 23 أكتوبر 2019
الأربعاء - 23 أكتوبر 2019
جوني ديب يطالب بتغريم زوجته السابقة بـ 50 مليون دولار والأخيرة ترد
جوني ديب يطالب بتغريم زوجته السابقة بـ 50 مليون دولار والأخيرة ترد

جوني ديب يطالب بتغريم طليقته بـ 50 مليون دولار والأخيرة ترد

قامت الممثلة الأمريكية أمبر هيرد بتقديم بالرد على القضية التي رفعها عليها زوجها السابق جوني ديب بتهمة التشهير وطالب بتغريمها مبلغ 50 مليون دولار أمريكي وذلك بعدما قامت هيرد بكتابة مقال في صحيفة واشنطن بوست تصف فيه تجربة تعرضها للعنف المنزلي مع ديب وفقاً لما جاء في موقع أنسايدر.

وقدمت هيرد دلائل للمحكمة لترد فيها على القضية التي أقامه ديب تؤكد تعرضها للعنف والضرب من زوجها السابق جوني ديب.

وطلبت هيرد من القاضي أن يرفض القضية بعدما قدمت دلائل وصور فوتوغرافية تشير إلى تعرضها للضرب عن طريق الدفع أو الصفع أو شد الشعر من زوجها السابق ديب.

وروت أيضاً حوادث معيّنة تعرضت فيها للضرب على يده منها في مايو 2014، أثناء وجودهما على متن طائرة خاصة من بوسطن إلى لوس أنجلوس، كان جوني مستاء من تصوير فيلم رومانسي مع جيمس فرانكو، فقام برمي الأشياء في وجهها، ثم دفع الكرسي في وجهها.

وأضافت أنه ركلها في ظهرها وأسقطها على الأرض ثم ألقى جوني حذاءه في وجهها، واستمر في الصراخ حتى ذهبت إلى حمام الطائرة ومكثت فيه حتى انتهاء باقي الرحلة.

وقالت الممثلة الأمريكية: "جوني هددني بالقتل وقال لي سأقتلك هل تسمعينني وهو في حالة جنونية، وبدأت الخناقة بضربي ولكي أتجنب عنفه تركته وصعدت للطابق الثاني في المنزل".

وأضافت: "لاحقني إلى غرفة النوم وضربني في أسفل رأسي ثم سحلني من شعري على الأرض ومسكني من يدي وظل يهددني بأنه سوف يتركني أسقط من فوق سلم المنزل، وكسر معصم اليد أثناء محاولة الدفاع عن نفسي أيضاً، وأنفي أصبح ينزف بشدة بعد اللكمة."

وتابعت: "جوني كان في حالة عصبية جنونية ولم يدرك خطورة ما يفعله، إنه كاد يقتلني حقا.ً"

وأنكر محامي جون ديب قيامه بأي مضايقات أو سوء معاملة ضد هيرد عندما كانت زوجته، وقال إن الأكاذيب وسيلتها الوحيدة للنجاة من القضية.

#بلا_حدود