تدعو أيرلندا الشمالية عشاق مسلسل "جيم أوف ثرونز" الشهير إلى الانطلاق برحلة ساحرة لاختبار تجربةٍ مستوحاة من العمل الذي ينتظر جميع متابعيه حول العالم صدور الموسم الثامن منه بفارغ الصبر بتاريخ 15 أبريل. وتقدّم الجزيرة السياحية المتميزة فرصةً رائعة لزيارة أهمّ مواقع تصوير المسلسل، وارتداء ملابس وستيروسية أصيلة، والانطلاق برحلة جوية لا تنسى على متن طائرة مروحية، والتلذذ بمذاق أشهى الأطايب من مأدبةٍ استثنائية تزخر بأروع الأصناف، وتعلم فنون المبارزة مثل آريا وهي إحدى الشخصيات الرئيسية في المسلسل.





وسيشكل المعرض السياحي المحطة المرتقبة التي ستسمح لمحبي العمل باختبار سحر وروعة الصور الآسرة والأدوات المميزة ضمن أحد أشهر مسلسلات شبكة إتش بي أو. حيث سينقل المعرض الجديد، المقرر افتتاحه في 11 أبريل، الزوار إلى أجواء الممالك السبع لإلقاء نظرة قريبة على الأدوات والأزياء وديكورات مواقع التصوير التي تظهر حقيقة في العمل.

تتضمن الأنشطة الرئيسة ما يلي:



  • رحلة شاملة إلى مواقع التصوير وزيارة قلعة بالي غالي، يعقبها مأدبة طعام مستوحاة من المسلسل على غرار الكال والكاليسي، بدءاً من 816 درهماً إماراتياً (الإقامة في غرفة سوبيريور).
  • جولة على متن طائرة مروحية فوق جزر آيرون آيلاندز، موطن أقوى أسطول سفن في الممالك السبع، بدءاً من 1,087 درهماً إماراتياً.
  • زيارة قلعة وارد المهيبة برفقة مرشدين محليين لعبوا أدواراً ثانوية أو بدلاء للممثلين الأصليين أو ممثلين مساعدين، ما يمنح الزوار فرصة لإلقاء نظرة عن كثب إلى ما وراء كواليس المسلسل


وعقب الاستمتاع بالمناظر الطبيعية الخلابة، يمكن للزوار إطلاق العنان لشخصية آريا الكامنة داخلهم عبر المشاركة في دورة لتعلّم فنون الرماية وتصويب وإطلاق الأسهم، أو رؤية ذئاب المسلسل الشهيرة في الشمال.



كما يمكن لأولئك الراغبين في اختبار نمط حياة قبائل الدوثراكي قضاء ليلة في إحدى أكواخ أيرلندا الشمالية المنتشرة في المنطقة. إذ ستحاكي هذه التجربة ليالي التخييم العديدة التي قضاها جيش الدوثراكي العظيم حول مواقد النار الملتهبة وسط المعالم الطبيعية الساحرة والمحيطة بهم.



وتشمل مواقع التصوير المذهلة الأخرى التي تستحق الزيارة بكل تأكيد نفق الأشجار الجميل دارك هيدجس المؤدي إلى طريق الملوك (كينجز رود)، ومتنزه غابات توليمور (شمال مدينة وينترفيل)، وشاطئ داون هيل (جزيرة دراغون ستون)، وخليج مورلو (أراضي ذا ستورم لاندز).



وعقب الانتهاء من عرض جميع حلقات الموسم الأخير من جيم أوف ثرونز، يمكن لمحبي العمل زيارة مركز جيم أوف ثرونز ستوديو تور الجديد والمقرر افتتاحه عام 2020 في استديوهات لينين ميل في مدينة بانبريدج، وذلك بالتعاون مع شبكة إتش بي أو لأعمال الترخيص والتجزئة. إذ سيقدم المركز لزواره تجربة مذهلة تتيح لهم فرصة التعرف إلى الجوانب الفنية والاحترافية لدى فريق الإنتاج، كجزء من أكبر معرض عام وحقيقي للأدوات المستخدمة في تصوير العمل في العالم، والذي سيشمل الأزياء والديكورات والمعدات.