تمكن قسم الإنقاذ البحري في مركز شرطة الموانئ من استعادة ساعة ثمينة لأحد السياح بعد سقوطها في مياه البحر.

وقال رئيس قسم الإنقاذ البحري المقدم علي عبدالله القصيب النقبي إن مركز القيادة والسيطرة في الإدارة العامة للعمليات تلقى بلاغاً من أحد السائحين يوم الجمعة الماضي يفيد بسقوط ساعته في مياه البحر، أثناء وجوده في أحد المطاعم المطلة على جزيرة نخلة جميرا، وأن ساعته غالية الثمن ويحتاج إلى مساعدة لإيجادها.

وأشار المقدم النقبي إلى أن دورية من قبل فريق الضفادع البشرية في قسم الإنقاذ البحري انتقلت إلى جزيرة النخلة وبعد الاستفسار من السائح عن مكان سقوط الساعة نزلوا إلى البحر وأجروا عمليات بحث وتمكنوا من العثور عليها.

وتقدم السائح بالشكر إلى شرطة دبي على سرعة الاستجابة لبلاغه، وحرصهم على إسعاده باستعادة ساعته الثمينة، وتعاملهم مع البلاغ بجدية واهتمام كبيرين.