طالبت عضوة مجلس إدارة اتحاد الإمارات لرفع الأثقال عضوة اللجنة النسائية في الاتحاد الآسيوي خلود عبيد بتوفير ثلاثة عناصر أساسية لدعم وتأهيل رياضة رفع الأثقال النسائية لأولمبياد طوكيو 2020.

وحددت عبيد النقاط الثلاث بضرورة توفير صالة رياضية خاصة لسيدات رفع الأثقال، ودعمهن بمعسكر خارجي إعدادي، وتقديم الحوافز للفتيات سواء المادية أو المعنوية لتشجيعهن على ممارسة اللعبة.

وقالت عضوة مجلس إدارة اتحاد الإمارات لرفع الأثقال إن فتيات اللعبة اللواتي حققن الميداليات الملونة في مشاركاتهن الخارجية الأخيرة وتحديداً في مارس الماضي 2019 في بطولتي الخليج لرفع الأثقال (6 ذهب و6 فضة) لا يملكن صالة خاصة للتدريب.

وأشارت إلى أن سيدات رفع الأثقال يتجهزن الآن لبطولة آسيا من 17 إلى 29 من الشهر الجاري والمؤهلة لأولمبياد طوكيو 2020 بمعسكر داخلي نتيجة ضعف الميزانية، على حد قولها.

وأضافت عبيد: «نسعى لحماية اللعبة من الانقراض، وذلك بسبب التناقص المستمر في أعداد اللاعبات على مدى السنوات الماضية، بسبب عوامل عدة، مثل غياب التشجيع الدائم للاعبات على مواصلة المشوار الرياضي، ونقص الحوافز المادية أو المعنوية».