وصفت صحة دبي ما يثار حالياً حول وجود علاج جديد لمحاربة الشيخوخة يدعى «مصاص الدماء» عبر حقنهم بدماء تؤخذ من يافعين بأنها "عبث طبي".

وأكد الاستشاري ورئيس مركز الأمراض الجلدية في صحة دبي، رئيس شعبة الأمراض الجلدية في جمعية الإمارات الطبية الدكتور أنور الحمادي، أنه لا توجد تقنية معتمدة عالمياً بهذا الاسم وتؤدي إلى محاربة الشيخوخة كما يدعي البعض، مضيفا "لا أنصح باستخدام هذه التقنية لما فيها من خطورة صحية على الشخص المتلقي". (04)