في إطار تعاونها مع منظمة الأم المتحدة للطفولة "اليونيسيف" زارت المغنية البريطانية الشابة دواليبا مخيمات اللاجئين السوريين في لبنان، حيث قضت ثلاثة أيام برفقة الأطفال، ومارست معهم مختلف الأنشطة، وذلك في إطار زيارة لتسليط الضوء بشكل أكبر على مشكلة اللاجئين السوريين، ومعاناة الأطفال في المخيمات.

وفي تعليق لها عبر حسابها الرسمي على الفيسبوك قالت النجمة إنها: “مرت في لبنان بأكبر تجربة، بعد رؤية الأولاد يضحكون رغم معاناتهم".

وتابعت قائلة: "فلا توجد عائلة أو طفل يختار مغادرة منزله. لديهم جميعًا أحلام. وهم جميعًا يستحقون المساواة ومكانًا حيث يستطيعون العيش والتعلم، والوصول إلى إمكاناتهم الكاملة".



وحرصت النجمة على التقاط العديد من الصور لدى زيارتها للمخيم في منطقة البقاع اللبناني برفقة منظة اليوينسيف، وقامت بتوثيق هذه الزيارة من خلال بعض الصور عبر حساباتها الرسمية في الفيسبوك، وإنستغرام.

ومن المقاطع الظريفة التي انتشرت للنجمة خلال زيارتها ممارستها لرقصة الدبكة السورية على أنغام الأغاني العربية، وبدت سعيدة للغاية خلال مشاركتها برقص الدبكة.