استدعت فيات كرايسلر اليوم الجمعة ما يزيد عن 320 ألف سيارة دودج دارت مدمجة في أمريكا الشمالية معرضة لاحتمال أن تتحرك من مكانها بعد إيقافها بسبب جزء معيب يمكن أن يسمح لكابل النقل بالانفصال عن جهاز نقل الحركة.

وقالت شركة صناعة السيارات الإيطالية الأمريكية إن الاستدعاء يشمل سيارات دارت المصنعة من عام 2013 حتى 2016 المزودة بناقل حركة أوتوماتيكي، وإن العيب قد يمنع السائقين من تحويل السيارة إلى وضع التوقف.

وقالت الشركة إنها ليست على دراية بأي حوادث أو إصابات ترتبط بالمشكلة، ولكنها تلقت عدة آلاف من التقارير المرتبطة بعمليات إصلاح للسيارات.

وأضافت أن جزءاً داخلياً من الكابل قد يتآكل بعد تعرضه لدرجة مرتفعة من الحرارة والرطوبة المحيطتين لفترة طويلة.