قضت محكمة الجنايات في دبي بسجن عامل (22 عاماً) من جنسية آسيوية عاماً واحداً فقط مع الإبعاد عن أراضي الدولة لشروعه في قتل آخر في محطة باصات بحسب النيابة العامة في دبي.

وبينت التحقيقات أن المجني عليه أفاد في أقواله بأن المتهم اتصل عليه عام 2018 أكثر من مرة بفترات متفاوتة، وسأله في المرة الأولى عن استخراج تأشيرات لأصدقائه، فأخبره بأنه ذلك ليس من اختصاصه.

وأضاف المجني عليه في التحقيقات «اتصل بعدها بيومين ليسألني عن الموضوع ذاته، فأخبرته بأن لا علاقة لي باستخراج التأشيرات، فأخبرني أن شخصاً يعرفه في موطنه أعطاه رقمي لأساعده باستخراج التأشيرات».

وأضاف المجني عليه أن رقم هاتف غريب اتصل عليه بعد يومين وطلب مقابلته في ساحة الباصات المجاورة لبرج العرب، ففعل في اليوم التالي، وتفاجأ بوجود الشخص الغريب مع المتهم.

وأضاف «قابلتهما بين الباصات، ورأيت المتهم يخرج سكيناً متوسطة الحجم من بين ملابسه وتوجه الشخص الآخر لمقدمة الحافلة بشكل هادئ، ثم وجه المتهم لي عدة طعنات وضربني بعصا بيسبول قاصداً من ذلك إزهاق روحي».

وأظهر التقرير الطبي أن المجني عليه تلقى عدة طعنات غائرة في منطقتي الصدر والبطن بطريقة تظهر نية المعتدي على القتل، إنما الإسعاف السريع للمجني عله حال دون ذلك.

واعترف المتهم بجريمته، إلا أنه أكد أنه يعرف المجني عليه، وأن الأخير استولى على مبالغ مالية منه بقصد استخراج تأشيرات لأصدقائه ورفض إرجاع تلك المبالغ، وأنه وقت حدوث الجريمة كان تحت تأثير المشروبات الكحولية.

وكانت النيابة العامة قد أحالت المتهم إلى محكمة الجنايات بتهمة الشروع في القتل وتناول المشروبات الكحولية.