اعتدى موظف (25 عاماً)، من جنسية آسيوية، على صديقته بالصفع على خدها الأيسر مستخدماً حذاءه «صندل»، لمحاولتها قطع علاقتها به بحسب النيابة العامة في دبي.

وأفادت في التحقيقات المجني عليها (طالبة 21 عاماً) من جنسية المتهم ذاتها، بأنها تعرفت إلى المتهم عن طريق موقع للتواصل الاجتماعي واستمرت بالحديث معه من خلال الوسيلة نفسها لمدة عام.

وقالت «بعد عام طلب مقابلتي ففعلت، لكنني أوضحت له أن علاقتنا تنحصر على الصداقة فقط، ولن تكون هنالك علاقة حب أو زواج»، وأشارت إلى أنه ظل يلاحقها ويضايقها من خلال الاتصالات والمسجات مؤكداً حبه لها ورغبته في الزواج منها.

بعدها قررت أن تتحدث مع والده، فتوجهت لمنزل المتهم القريب من حديقة المحيصنة في القصيص بحسب أقوالها في التحقيقات، وأثناء نزولها من مركبتها اعترض المتهم طريقها واحتجزها في مركبته.

وأضافت «حاولت الفرار من مركبته، فلحقني وصفعني على خدي الأيسر باستخدام حذائه، وضربني بكلتا يديه وعضني في ساعدي الأيسر، وتسبب ذلك بفقدي السمع بأذني اليسرى بنسبة 3%».

وأحالت النيابة العامة المتهم إلى محكمة الجنايات بتهمة المساس بحياة إنسان وسلامته البدنية ما أفضى إلى عاهة مستديمة.