شهدت بلدية شبرايتنباخ في سويسرا، الخميس، افتتاح قاعة سينمائية جديدة بخاصية غير مسبوقة، وفق ما ذكرت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية.

ووفقاً للمصدر فإن الصالة السينمائية تتيح للمشاهدين الاستلقاء على الأسرة بدلاً من المقاعد العادية والتقليدية، ويمكن للمشاهد متابعة فيلمه وهو مستلقٍ كأنه في منزله.

وأكدت «سينما باثي» أن الأسرّة متوفرة في قاعة «كبار الشخصيات»، وذكرت أن الهدف من فكرة الأسرة هو جذب عشاق خدمات البث المنزلي مثل «نتفليكس» إلى صالات السينما.

وتضم قاعة «كبار الشخصيات» 11 سريراً لشخصين، يحتوي كل واحد منها على مساند للرأس قابلة للتعديل إلكترونياً.

وتبلغ قيمة تذكرة هذه القاعة 49 فرنكاً سويسرياً (48 دولاراً أميركياً)، تشمل الطعام والشراب، مقابل 19.5 فرنك (19 دولاراً) للتذكرة العادية.

وقال فينانزيو دي باكو، الرئيس التنفيذي لشركة «باثي سويسرا» إنه سيتم تغيير الأغطية بعد نهاية كل فيلم لتجنب مشكلات النظافة، مضيفاً أن الأسرّة جرى تجريبها واختبارها بنجاح.

وتابع «النظافة أمر مهم للغاية بالنسبة لنا.. وهذه الخدمة حصرية ولا تتوفر في أي قاعة سينمائية سويسرية أخرى».