احتفلت رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم (الليغا) الليلة الماضية بمرور 90 عاماً على انطلاق هذه البطولة العريقة، كما قامت بتكريم أبرز نجوم المسابقة عبر تاريخها الذي بدأ بمباراة جمعت بين نادي إسبانيول وريال يونيون.

وقامت الرابطة خلال الحفل الذي أقيم أمس بهذه المناسبة، بحضور رئيس المجلس الأعلى للرياضة في إسبانيا ماريا خوسيه ريندا، بتكريم الأندية واللاعبين والإداريين الذين تألقوا وفرضوا أسماءهم في الليغا طوال الـ 90 سنة الماضية.

وكان الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم برشلونة الإسباني، هو أبرز الغائبين عن الحفل الذي نال فيه التكريم باعتباره الهداف التاريخي لليغا، حيث تسلم جويرمو أمور، مدير العلاقات المؤسسية والرياضية في النادي الكتالوني كأس التكريم بدلاً من قائد برشلونة.

وقال أمور: «نشعر برضا كبير لأننا نستطيع الاستمتاع به في كل يوم، إنه اللاعب الأعظم في التاريخ وهو يدلل على هذا في كل يوم».

وتلقى ميسي أيضاً جائزة أكثر اللاعبين تحقيقاً للانتصارات في تاريخ الليغا، فيما منحت جائزة أكثر اللاعبين مشاركة في المباريات بالمسابقة للاعب ريال مدريد السابق باكو خينتو.