استضاف مجلس صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بقصر البطين اليوم الأربعاء، محاضرة «توظيف النصوص الدينية لدى الجماعات المتطرفة»، التي ألقاها عبد الرحمن سعيد علي الشامسي مدير إدارة الوعظ بالهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، وماريا محمد علي الهطالي، كبير الوعاظ في الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف وعضو في لجنة إعداد برامج الوعظ .

شهد المحاضرة سمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي، وسمو الشيخ سلطان بن خليفة بن زايد آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، والشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح.

وفي بداية المحاضرة، قال مقدم المحاضرة الواعظ في الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف ناصر اليماحي إن الجماعات الظلامية طوعت أكثر 87 مفهوماً شرعياً لتبرير جرائمها في إيذاء البشرية.

بدورها، أكدت الهطال، أن الجماعات المتطرفة قامت منذ القرون الأولى بتأويل النصوص الدينية المقدسة من القرآن الكريم والسنة وتوظيفها وفق ما يخدم أجندتهم وأهدافهم السياسية.

وأشارت إلى أن تلك الجماعات بثت الخطابات الدينية السياسية التي تتسم بالعاطفة المفعمة بالإثارة؛ متجاهلين بذلك لغة العقل والمنطق، والمنهج العلمي القويم، الذي ورّثه النبي صلى الله عليه وسلم للعلماء العدول من بعده، لينفوا عن هذا الدين العظيم ومفاهيمه السمحة تحريف الغالين، وانتحال المبطلين، وتأويل الجاهلين.