اقتربت الصين من الفوز بتنظيم كأس آسيا لكرة القدم 2023 بعد انسحاب منافستها الوحيدة كوريا الجنوبية.

وأبلغ الاتحاد الكوري نظيره الآسيوي بنيته الانسحاب في خطاب رسمي أمس الأربعاء ليمهد الطريق أمام استضافة الصين للبطولة للمرة الثانية.

ونظمت الصين المسابقة في 2004 عندما خسرت 1-3 أمام اليابان في النهائي في بكين.

وقال تشون هانجين الأمين العام للاتحاد الكوري في بيان في موقع الاتحاد «نحن بحاجة للاختيار بين كأس آسيا 2023 وكأس العالم للسيدات. وقررنا التركيز على كأس العالم للسيدات. بالنسبة لكأس العالم فالاتحاد الدولي (فيفا) يساند تنظيماً مشتركاً بين الكوريتين».

وأعلن الاتحاد الكوري في مارس تقدمه بعرض مشترك مع كوريا الشمالية لتنظيم كأس العالم 2023، وأبدت كل من الأرجنتين وأستراليا وبوليفيا والبرازيل وكولومبيا واليابان ونيوزيلندا وجنوب أفريقيا رغباتها أيضاً في تنظيمه.

وحدد الاتحاد الآسيوي الرابع من يونيو للإعلان عن البلد المستضيف لكأس آسيا 2023.