بعدما توج حب "غمار" و"بيان" في الحلقة العاشرة من مسلسل خمسة ونص، أثارت الحلقة التي عرضت موجة من السخرية بين جمهور مواقع التواصل الاجتماعي بسبب المبالغة وعدم الانتماء للواقع الذي كان واضحاً في الحلقة.

ودارت أحداث الحلقة بالكامل حول زفاف بين وغمار الذي بدأ عندما تقدم "غمار" قصي خولي بطلب الزواج من بيان "نادين نجيم" خلال أول مؤتمر صحافي له علناً، لتتلقى بيان بعد ذلك اتصالاً في اليوم نفسه من قصر "غانم الغانم" والد غمار ليخبروها بأنه يمر بمشكلة صحية، وبعدها تتوجه بشكل سريع إليه لتتفاجأ باستقبالها من قبل عدد من المسلحين ليفاجئوها برقصة وبعدها يظهر العريس "غمار" ويطلب منها الزواج بنفس اليوم لتقبل وسرعان ما يتم تجهيزها لتبدأ مراسم الزفاف.

وصف البعض هذه المبالغة الرومانسية بالخيالية وهي نوع من المهزلة والاستخفاف بعقلية المشاهد وشبه الآخرون أحداث الزفاف الخيالي الذي عرض بالحلقة بالفيلم الهندي.

ومن ناحية أخرى ضج موقع تويتر بقصة زواج نادين وقصي، وعبر كثيرون عن إعجابهم برومانسية قصي في العمل ومشاهد الاستعراض الأسطورية التي تخللها حفل الزفاف المفاجئ الذي أقامه رجل الأعمال في بهو قصره.

ونشرت النجمة اللبنانية وبطلة الفيلم "نادين نجي" تغريدة عبر حسابها الرسمي في انستغرام تمازح النجم السوري وشريكها في المسلسل "قصي خولي" قائلة: "فخامة العرس يلّي عملتلي ياه يا غِمار، حلللللم" ليرد عليها الأخر قائلاً: "منستاهل الأهم والأفخم أكيد بس ما كان معي وقت كتير للأسف دكتورة #بيان_نجم_الدين قريباً بعوضلك ياها"



وبخصوص نجمي المسلسل قصي خولي ومعتصم النهار، فقد تعرضا لهجوم أيضًا بسبب "سخافة" العمل بحسب الجمهور، وعبر عدد كبير من المتابعين عن استيائهم بسبب ضعف الأحداث واعتمادها على الرومانسية الخيالية، فيما لا يزال السؤال الأهم حتى اللحظة والذي يشغل بال الجمهور "متى سيتكلم جاد (معتصم النهار)؟".