يستهدف فريق الوطن التطوعي في مدينة العين توزيع 30 ألف وجبة إفطار على الصائمين في مدينة العين قبيل انقضاء شهر رمضان الفضيل، حيث يوزع أبناء دار الزين ألف وجبة إفطار صائم يومياً على الأسر المتعففة والمعوزة والعمال في 16 منطقة بالعين، ضمن مبادرة «فطوركم علينا» للعام الثالث على التوالي.كما يوزع المتطوعون ضمن المبادرة 1500 مصحف، إلى جانب 1500 مسبحة و1500 ألف كتيب للأذكار و150 سي دي، تضم أدعية وابتهالات دينية.

1000 وجبة

وقال مدير فريق الوطن التطوعي جابر الأحبابي إن مبادرة «فطوركم علينا»، التي تنظم تحت رعاية الشيخ سلطان بن محمد بن خالد آل نهيان، الرئيس الفخري لفريق الوطن التطوعي، تتكفل بتوزيع ألف وجبة إفطار يومياً خلال شهر رمضان المبارك على الأسر المتعففة.

100 مشارك

وأكد الأحبابي أن المبادرة جذبت أكثر من 100 متطوع من مختلف الجهات الحكومية والخاصة والمؤسسات والدوائر، إلى جانب المشاهير والمؤثرين على مواقع التواصل الاجتماعي، فضلاً عن مديري هيئات حكومية وطلاب جامعيين وأسر إماراتية ومقيمة.

وأضاف أن توزيع الوجبات والمصاحف استهدف الأسر المتعففة في مختلف مناطق العين، فضلاً عن المرضى في المستشفيات، فضلاً عن العمال في مواقع الإنشاء وأماكن تجمعهم في مدينة العين.

لجنة «حيّاكم»

ولفت مدير الفريق إلى أن «الوطن التطوعي» أضاف لمسة جديدة للمبادرة في نسختها الثالثة، تتمثل في تكوين لجنة «حيّاكم»، وهي لجنة تختص باستقبال جاليات مختلفة وأفراد من فئات عدة، تزامناً مع عام التسامح، لإشراكهم في تغليف الوجبات والتعرف إلى القيم والعادات الإماراتية عن قُرب.

ركن الأذكار

وذكر جابر الأحبابي أن قسم السعادة التابع لفريق الوطن التطوعي أضاف أجواء رمضانية جميلة في مقر مبادرة «فطوركم علينا» بروضة الطوية في مدينة العين، من خلال تهيئة وتزيين المقر ليعيش المتطوعون أجواء شهر رمضان المبارك وروحانياته، كما أضاف القسم ركناً للأدعية والأذكار وقراءة القرآن، ليتسنى للمتطوع الصلاة وقراءة القرآن إلى جوار العمل الإنساني الذي يقوم به.

خطة العمل

أما المتطوعة في فريق الوطن ميثا السعدي، والمسؤولة عن التواصل مع الأسر والمستشفيات، فذكرت أن خطة العمل اليومية تبدأ من تسلم المتطوعين وجبات الإفطار من المطاعم يومياً، ومن ثم يسلموها إلى مقر عمل الفريق في روضة الطوية بالعين، حيث تم تخصيص هذا المكان لتغليف الوجبات والهدايا طوال الشهر الفضيل، ثم يتحركون في مجموعات إلى مناطق متفرقة من المدينة لتوزيعها على الصائمين.

*تجاوب إنساني

أفادت مسؤولة لجنة العلاقات العامة في الفريق، مريم العيداني، بأنها تتولى مهمة التواصل مع الجهات الحكومية والخاصة للمشاركة في المبادرة، مشيرة إلى أن المبادرة تلقى تجاوباً كبيراً من مختلف الهيئات والجهات، حباً من الموظفين في فعل الخير والارتقاء بالإنسان ومد يد العون للمحتاج والمريض والمعوز.