بناء على توجيهات النائب العام للدولة المستشار الدكتور حمد سيف الشامسي في التحول إلى نيابة بلا ورق في نهاية العام الماضي وذلك بالاستغناء عن الأوراق العادية في الدعاوى الجزائية، تم الانتهاء من التحول الكامل لمشروع نيابة بلا ورق في نيابة الفجيرة والنيابات الجزئية والتخصصية التابعة لها، حيث بلغت نسبة التحول 100 في المئة؜ في كل من نيابة السير والمرور ونيابة الجنسية الإقامة، وبنسبة 100 في المئة في الجنح لدى نيابة الفجيرة الكلية.

حيث أشارت الإحصائية الربع سنوية إلى أن الأوراق العادية المستخدمة في القضايا الجزائية في النيابات للربع الأول لعام 2018 بلغت (10000) ورقة تقريباً، وفي عام 2019 بلغ عدد الأوراق المحولة إلكترونياً خلال الربع الأول (10000) ورقة تقريباً بنسبة تحول 100 في المئة والاستغناء عن الأوراق العادية في القضايا الجزائية، الأمر الذي ينعكس إيجابياً على الصحة العامة والبيئة والذي يجسد تحقيق رؤية دولة الإمارات 2021 نحو بيئة مستدامة.

وتأتي هذه المبادرة بتوجيهات النائب العام تحقيقاً لرؤية الحكومة الرشيدة الهادفة إلى إسعاد المتعاملين، والوصول إلى بيئة نظيفة ومستدامة، عبر تقليل استخدام الأوراق والاعتماد على السجلات الإلكترونية فقط، كما أن المبادرة أسهمت كثيراً في تسريع إنجاز القضايا وتقليل التكاليف، وتخفيف الأعباء على المراجعين والموظفين في الوقت ذاته.