قدمت مذيعة برنامج شيخ الحارة بسمة وهبة استقالتها أمس السبت عقب إذاعة حلقة الإعلامية ياسمين الخطيب، حيث اعترضت بسمة على عرض الحلقة كما هي بما تضمنت من ذكر للعديد من الشخصيات العامة، وتفاصيل عن زواج الضيفة من المخرج خالد يوسف الذي قرر بدوره مقاضاة القناة.

وقد أثار الخبر ضجة على وسائل التواصل الاجتماعي وسط استغراب متابعي ياسمين الخطيب بعد نشرها مقطعاً من كواليس الحلقة التي عُرضت على قناة القاهرة والناس، وتلقت عليه رداً من بسمة وهبة، ما يؤكد أنها كانت على علم بعرض الحلقة.

وليست هذه الأزمة الوحيدة التي يمر بها برنامج شيخ الحارة فقد تلقى المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في مصر شكاوى بخصوص حلقة الفنان ماجد المصري التي تضمنت إساءة لأفارقة، ما يهدد بوقف بث البرنامج حتى نهاية رمضان، وتغريم القناة بسبب الإساءة بحسب صحيفة الوطن المصرية.

من جهة أخرى، قررت نقابة الإعلاميين المصريين وقف بسمة وهبة عن العمل لأنها غير مقيدة بجداول النقابة، وبناءً على تقرير المرصد الإعلامي للنقابة، وما رصده من تجاوزات مهنية وأخلاقية في برنامج شيخ الحارة.

عقب ساعات من عرض حلقة مقدمة البرامج ياسمين الخطيب في برنامج «شيخ الحارة»، تقدمت مقدمة البرنامج بسمة وهبة باستقالتها.

وكان سبب استقالة بسمة وهبة من القناة هو اعتراضها على عرض الحلقة منذ تصويرها بسبب ذكر ياسمين الخطيب لأسماء العديد من الشخصيات العامة، وحكت تفاصيل ما حدث بينهما، ومع عرضها نشب خلاف بين بسمة وإدارة القناة، حسب موقع صحيفة «المصري اليوم».

يذكر أنه تم حذف فيديوهات حلقة «شيخ الحارة» مع ياسمين الخطيب من الصفحة الرسمية لقناة «القاهرة والناس» على موقع .فيسبوك

وكانت تصريحات ياسمين الخطيب حول فترة زواجها من المخرج خالد يوسف أثارت ضيقه وقرر مقاضاتها هي والبرنامج ومقدمته بسمة وهبة وقناة «القاهرة والناس» العارضة للبرنامج.