رفض جيرارد بيكيه، لاعب الفريق الأول لكرة القدم بنادي برشلونة الإسباني، مناقشة مستقبل المدرب إرنستو فالفيردي مع الفريق في الفترة المقبلة، وذلك عقب فشل الفريق في الفوز بكأس إسبانيا.

وخسر فريق برشلونة 1 / 2 أمام فالنسيا أمس السبت في مباراة نهائي الكأس ولم يفلح الفريق في تحقيق الثنائية المحلية بعدما ودع منافسات دوري أبطال أوروبا من الدور قبل النهائي على يد ليفربول الإنجليزي.

وقال بيكيه: «لسنا معنيين بمستقبل المدير الفني. على كل شخص أن يحلل موسمه ويرى ما يمكن تطويره».

وأضاف: «القرار ليس بيدنا ولكننا أوضحنا في أكثر من مناسبة أننا نريد بقاءه».

وعن المباراة، قال بيكيه: «أتيحت ثلاث فرص لفريق فالنسيا سجل منها هدفين في الشوط الأول».

وأضاف: «كان رد فعلنا جيداً في الشوط الثاني وكان بإمكاننا أن نسجل هدف التعادل. دائماً ما يكون العام جيداً إذا فزت بالدوري، ولكن طموحاتنا كانت أكثر من ذلك».