قال أحد الباحثين المتخصصين في تكنولوجيا المعلومات إن موقع التواصل الاجتماعي «إنستغرام» سرّب بيانات الاتصالات الخاصة بعدد كبير من المستخدمين بما فيها أرقام هواتفهم وعناوين بريدهم الإلكتروني.

ونقل موقع «سي نت دوت كوم» المتخصص في موضوعات التكنولوجيا عن ديفيد ستاير خبير البيانات أنه تم رصد كود المصدر لحسابات بعض مستخدمي «إنستغرام» بما في ذلك معلومات الاتصالات الخاصة بهم عندما يتم تحميل الحساب على صفحة متصفح الإنترنت، مشيراً إلى أنه أبلغ «إنستغرام» بهذا الاكتشاف في وقت سابق من العام الجاري.

يذكر أن بيانات الاتصالات الخاصة بالمستخدمين لا تظهر على صفحة بيانات المستخدم بل تظهر على نسخة الكمبيوتر الشخصي من موقع «إنستغرام»، رغم أن التطبيق الخاص بالموقع يستخدم هذه البيانات في التواصل مع المستخدم. وقال ستاير إن هذه الثغرة أدت إلى تسرّب معلومات آلاف المستخدمين وبينهم أفراد وشركات وعلامات تجارية شهيرة، مضيفاً أن وضع معلومات الاتصالات الخاصة بالمستخدم في «كود المصدر» يتيح للقراصنة سرقة هذه المعلومات وتجميعها فيما يشبه قائمة أرقام الهاتف. من ناحيتها قالت ستيفاني أوتواي، المتحدثة باسم «إنستغرام»، إن «معلومات الاتصالات التي تم اكتشافها في هذه الحالة ليست معلومات سرية، ولكن معلومات الاتصال الخاصة بأي عضو في مجتمع إنستغرام يمكن عرضها إذا اختار المستخدم تغيير حسابه إلى حساب تجاري». وذكر ستاير أنه اكتشف وجود أرقام الهواتف وعناوين البريد الإلكتروني في كود مصدر منذ أكتوبر الماضي على الأقل من خلال البحث عن نسخة محفوظة في الأرشيف من حسابات إنستغرام، مضيفاً أنه أبلغ الشركة بهذا الاكتشاف شهر فبراير المنصرم وأنه تم علاج المشكلة في مارس الماضي.