ابتكرت مجموعة من الباحثين في بريطانيا «رقعة ضخ حيوية» مليئة بملايين الخلايا الجذعية الحية المستزرعة معملياً من خلايا المرضى، يمكن استخدامها لعلاج النوبات القلبية.

وحسب الباحثين، فإن الرقعة يبلغ طولها ثلاثة سنتيمترات، وعرضها سنتيمترين، وبإمكانها إفراز مواد كيماوية تعمل على إصلاح وتجديد خلايا القلب، كما تتحول إلى عضلة قلبية سليمة، تساعد وقت الأزمات.

وأظهر الابتكار الجديد نجاحاً عند استخدامه مع الأرانب بعد أن ثبت أنه آمن، وفقاً لما أُعلن في أحد مؤتمرات أمراض القلب الرائدة الذي تنظمه كلية لندن الملكية في مانشستر، ومن المرجح أن تبدأ الاختبارات على البشر خلال عامين.