أعرب مصمم الأزياء العالمي كريستيان سيريانو عن أنه استوحى مجموعته الجديدة لموسم ريزورت 2020 من أعمال الفنان الروماني الباريسي كونستانتين برانكوزي، وركز كريستيان على اللونين البرتقالي والوردي اللذين استوحاها من الصور واللوحات المميزة للفنان برانكوزي.

وأكّد سيريانو خلال العرض: «ما أعجبني هو أنّني أعتقد فعلياً أنّ بعض تماثيله بدت كأنّها ملابس وصور ظليّة»، كما قام المصمّم باستكشاف الأنماط الفنيّة الأخرى مثل التّدرّجات الملوّنة والطبعات الهندسيّة.

واختار إنشاء أشكال سهله بتفاصيل منحوته في قطع منفصلة قابلة للدّمج، فبرزت قطعة توب بأكمام دراماتيكيّة مصنوعة من نسيج خفيف الوزن، في حين يمكن ارتداء قطع الحياكة النّاعمة الفاخرة كزيّ كامل، أو دمجها مع القطع الكاجوال، وعلى الرّغم من كون سيريانو معروفاً بملابس السّهرة، فقد أراد المصمّم التّأكيد على فكرة قابليّة دمج القطع.

وشملت المجموعة الكثير من القطع ذات الطّابع الفنّي، منها المزيّنة بطبعة الوجه التّجريديّة، المستوحاة من الفنّان الفرنسيّ «Gee Gee Collins»، إلى جانب الكثير من القطع البرتقاليّة من فساتين بفتحات على مستوى السّرّة، وأكمام قصيرة بقصّة الجرس، وأخرى مزيّنة بالكشكشة على مستوى الأكتاف، وبرز سروال طويل داكن، بقصّة السّاق الواسعة، وتوب البوستير، المصنوع من نسيج طبيعيّ.