أنقذت شرطة الشارقة طفلاً شارف على السقوط من نافذة بناية سكنية يقيم فيها مع أفراد أسرته بمدينة خورفكان.

وكانت دورية تابعة لشرطة الشارقة تمر في مناطق الاختصاص بمدينة خورفكان عندما لاحظ أحد الضباط وجود طفل (12 عاماً تقريباً) يطل من نافذة إحدى البنايات المرتفعة، حيث كان على وشك السقوط منها، ولاحظ رجال الدورية أن الطفل لا يستجيب للنداء، وبدا أنه فاقد السمع، فقرروا التدخل بسرعة لإنقاذه.

ومن خلال سرعة استجابتهم وحسن تصرفهم، ساهم رجال الدورية في إنقاذ حياة الطفل الذي تبين أنه من أصحاب الهمم، حيث قام والده على الفور بسحبه من النافذة وإغلاقها، وتم التنبيه على والد الطفل بضرورة متابعة ابنه وإحكام إغلاق نوافذ الشقة حفاظاً على سلامته.

وكررت شرطة الشارقة تحذيرها لأفراد المجتمع وأولياء الأمور من مخاطر سقوط الأطفال من شرفات ونوافذ البنايات العالية والأبراج السكنية، تفادياً لوقوع الحوادث المأساوية جراء الإهمال وعدم مراقبة الأطفال من قبل ذويهم.

كما نبهت إلى ضرورة إبعاد المقاعد أو الطاولات وعدم تركها بالقرب من النوافذ أو الشرفات مما يؤدي لصعود الأطفال وسقوطهم من المواقع المرتفعة.