تستضيف سينما عقيل في الإمارات، عرض فيلم «ورد مسموم»، للمخرج أحمد فوزي صالح، على مدى أسبوع كامل، بدءاً من 28 يونيو الجاري.

وتتمحور أحداث الفيلم، الذي يمتد لـ 70 دقيقة، حول الحياة اليومية التي تعيشها «تحية»، عاملة النظافة التي تعيش في حي المدابغ مع أسرتها، ولا تملك شيئاً في الحياة سوى «صقر» شقيقها، الذي ترفض أن يتركها ويسافر ليحسّن من ظروف معيشته، ظناً منها أنه يجب عليه رد الجميل ببقائه إلى جوارها دائماً.

الفيلم مستوحى من رواية أحمد زغلول الشيطي «ورود سامة لصقر»، وهو من بطولة محمود حميدة، صفاء الطوخي، كوكي وإبراهيم النجاري، ويهتم بالحياة اليومية للمرأة العاملة في القاهرة، من دون التطرق إلى الظروف الاجتماعية القاسية.