قدم ريال مدريد الإسباني أمس رسمياً لاعبه الجديد المهاجم الصربي لوكا يوفيتش لوسائل الإعلام في ملعب سانتياغو برنابيو، وذلك بعدما أكد من قبل تعاقده معه قادماً من آينتراخت فرانكفورت الألماني.

ووقع يوفيتش أمس على عقد طويل الأجل مع النادي الملكي، يمتد حتى صيف عام 2024.

وصل النجم الصربي أمس إلى العاصمة مدريد، وخضع للفحص الطبي الذي اجتازه بنجاح.

تواجد لوكا يوفيتش في المؤتمر الصحافي برفقة رئيس النادي فلورونتينو بيريز، قبل أن يبديا معاً سعادتهما بهذا الاتفاق الذي «يعد في مصلحة نادي ريال مدريد»، حسب قول رئيس النادي الملكي. وأعرب يوفيتش عن سعادته الكبيرة بارتداء قميص الريال، واعداً بتقديم أفضل ما لديه حتى يعود ناديه الجديد للتتويج بالمزيد من الألقاب.

وأوضح يوفيتش «أنا الفتى الأكثر سعادة في العالم بعد أن تعاقدت مع نادٍ كبير للغاية، أشعر بحماس كبير وأنا متأكد من أنني اتخذت القرار الأفضل. سأبذل كل شيء من أجل مساعدة ريال مدريد على الفوز بالمزيد من الكؤوس والألقاب».

وأضاف: «لا أريد التحدث عن نفسي، عليّ أن أتعلم الكثير، لقد وصلت النادي للتو حيث يوجد العديد من اللاعبين الذين يمكنني التعلم منهم».

وعن المنافسة المرتقبة مع المهاجم الفرنسي كريم بنزيمة، بيّن يوفيتش «نعم سيكون هناك منافسة بيني وبين بنزيمة والمدرب سيختار الأفضل».

واستطرد: «أعتقد أن بنزيمة هو واحد من أفضل المهاجمين في العالم، وآمل أن أتعلم منه الكثير».

وحول طموحه في الريال، قال يوفيتش: «مرجعي الوحيد في الريال هو رونالدو، ولكنني سأسعى جاهداً لتسجيل الأهداف، وسيكون أمراً رائعاً إذا أحرزت 27 هدفاً مثل الموسم الماضي، سأقوم بأقصى جهد في التدريبات».

يذكر أن النجم الصربي (21 عاماً)، الذي سيخوض مع منتخب بلاده بطولة أمم أوروبا تحت 21 عاماً التي تنطلق الأسبوع المقبل، يعد أول اللاعبين الجدد الذين أعلن رسمياً انضمامهم لريال مدريد هذا الصيف بعد أن قدم موسماً كبيراً مع آينتراخت فرانكفورت الألماني سجل خلاله 27 هدفاً.