يقترب لاعب خط وسط أتلتيكو مدريد رودريجو هرنانديز «رودري» من الرحيل إلى مانشستر سيتي، حسب ما تؤكد الصحافة الإسبانية والإنجليزية في الأيام الأخيرة.

ومن المتوقع أن ينتقل اللاعب بعد موسم واحد فقط قضاه مع أتلتيكو مدريد مقابل 70 مليون يورو إلى كتيبة المدرب بيب غوارديولا، على أمل أن يكون اللاعب الأساسي في صفوف حامل لقب الدوري الإنجليزي في مركز الوسط المتأخر، الذي يشغله فرناندينيو الذي من المتوقع رحيله في الصيف المقبل مع وصوله لسن الـ 34 عاماً.

صحيفة آس الإسبانية أكدت اليوم الأربعاء أن سبب رحيل اللاعب ليس مالياً، بل نوعية كرة القدم التي يقدمها أتلتيكو مدريد تحت قيادة دييجو سيميوني، والتي يراها رودري مقيدة لإمكاناته، وأنه يفضل اللعب مع فريق يؤمن بكرة القدم الجميلة مثل مانشستر سيتي.

وأكدت الصحيفة أن أتلتيكو مدريد أبلغ اللاعب باستعداده لتقديم عقد جديد له، يتضمن أجراً مساوياً لما سيتقاضاه مع أي فريق آخر، لكن اللاعب أبلغ الإدارة أن قراره يتعلق بكرة القدم فقط.

يذكر أن اسم مانشستر سيتي مرتبط أيضاً بالتعاقد مع جواو كانسيلو، الظهير الأيمن في صفوف يوفنتوس.