أعلنت اللجنة العليا لطوارئ الأمطار في بلدية مدينة الشارقة عن الاستعداد الكامل والجهوزية التامة للتعامل مع مختلف الحالات في ظل أمطار الخير التي تشهدها الدولة، من خلال خطة ممنهجة ومدروسة واتخاذ كل الإجراءات اللازمة للتعامل مع تجمعات المياه وجميع الحالات الطارئة التي من الممكن حدوثها، وذلك من أجل الحفاظ على الأرواح والممتلكات.



وأكد المدير العام للبلدية ورئيس لجنة طوارئ الأمطار ثابت سالم الطريفي أن البلدية رفعت من درجة استعدادها للتعامل مع حالة الطقس التي تشهدها الدولة وهطول أمطار الخير وهبوب الرياح، وباشرت جميع اللجان التي تم تشكيلها في وقت سابق عملها ومتابعة الميدان بشكل دقيق من خلال توفير المعدات الثقيلة والصهاريج وموظفين لديهم الكفاءة في العمل للتعامل مع جميع الحالات.

وأضاف أن البلدية رصدت معدات جديدة خصوصاً في ظل ازدياد كميات الأمطار ومواجهة كل تحديات العمل والتغلب عليها للتعامل السريع والآني مع أية تجمعات للمياه في المناطق المحتملة حسب الخطة الموضوعة، لضمان انسيابية حركة السير، والوصول إلى أعلى درجات السلامة والراحة للجمهور، والحفاظ على الشكل الحضاري والجمالي للإمارة الباسمة.



من جانبه، أشار رئيس اللجنة الإعلامية علي عبيد الحمودي إلى أن البلدية تحرص كل الحرص على التعامل مع البلاغات التي ترد لها بمنتهى السرعة، وتم إغلاق الحدائق نظراً للحالة الجوية، كما تعمل اللجنة على تسليط الضوء على جهود لجنة الطوارئ ونشر جميع المواد الإعلامية المختلفة التي تحمل معها رسائل توعوية للجمهور.

وأهابت بلدية مدينة الشارقة بجميع أفراد المجتمع ضرورة الالتزام بوسائل السلامة والوقاية والابتعاد عن تجمعات المياه، والاستمتاع بالأجواء الشتوية الجميلة بحرص وانتباه، والقيادة بحذر وعدم الانشغال عن الطريق بتصوير الأمطار أو المناظر الطبيعية أو غيرها، وضرورة التواصل مع مركز الاتصال على الرقم 993 للإبلاغ عن أية ملاحظات.