الخميس - 14 نوفمبر 2019
الخميس - 14 نوفمبر 2019
No Image

يسرق 97 ألف درهم من أموال ضريبة المسافرين عبر مطار دبي

باشرت محكمة جنايات دبي نظر قضية متهم فيها كاتب أرشيف آسيوي باختلاس مبلغ 97 ألف درهم من الشركة التي يعمل بها، بعد أن دخل إلى نظام معلوماتي خاص بالشركة بدون تصريح وزور في مستندات إلكترونية غير رسمية لتغيير طريقة استرجاع قيمة الضريبة العائدة للمسافرين عبر مطار دبي، وإيداعها في حساب بطاقات ائتمانية لأصدقائه خارج الدولة.

وأفاد مدير في الشركة بأنه كان من ضمن فريق العمل الذي تولى مراجعة كافة بيانات الاسترداد الضريبي التي نفذها المتهم، حيث تبين لهم تكرار استخدام بطاقات ائتمانية بعدد 9 لمسافرين من جنسيات مختلفة تقدموا بطلب استرداد ضريبة القيمة المضافة نقداً إلا أنهم لم يتمكنوا من استلام المبالغ خشية فوات موعد رحلاتهم.

وأوضح أن المتهم قام بتحويل طلبات الاسترداد الضريبي بالمسافرين من النظام النقدي إلى نظام الاسترجاع بالبطاقة الائتمانية، وكان ينتظر لآخر يوم لانتهاء فترة الاسترداد وهي 90 يوماً فيقوم في اليوم الأخير بتحويل المبلغ خارج الدولة.


وأشار إلى أنهم اكتشفوا الأمر عندما اشتكى أحد الضحايا من عدم إيداع ضريبة القيمة المضافة المستحقة له في بطاقته الائتمانية، ليكتشفوا بعد التدقيق أن الشخص المتهم هو الذي أجرى معاملته وقام بإدخال رقم إحدى البطاقات التسع التي يستعملها بدل بطاقة مقدم الشكوى.

وأقر المتهم في تحقيقات النيابة العامة بأنه يعمل بشركة للاسترداد الضريبي، بمهنة كاتب خدمات العملاء بمطار دبي الدولي، وتتمثل طبيعة عمله في استقبال طلبات المسافرين الراغبين في استرداد ضريبة القيمة المضافة.

واعترف المتهم باستيلائه على قيمة الضريبة المضافة المستحقة للمسافرين الذين تقدموا بطلبات استرجاع قيمة الضريبة المضافة بمطار دبي الدولي، من خلال تحويل مبلغ الاسترداد الضريبي إلى بطاقات ائتمانية عائدة لأشخاص يعرفهم خارج الدولة مستغلاً ثغرات بالنظام الخاص.

كما اعترف المتهم بأنه يقوم بتغيير الطلبات من الاستلام نقداً عندما لا يقوم المسافر باستلام المبالغ وتحويلها إلى إحدى البطاقات الائتمانية العائدة لأصدقائه.
#بلا_حدود