أعلنت وحدة «مرسيدس بنز» التابعة لشركة دايملر توقيع مذكرة تفاهم مع الحكومة المصرية للبدء في تجميع سياراتها داخل البلاد بالتعاون مع شريك محلي.

وأوضحت وحدة السيارات الفاخرة، في مؤتمر صحافي في شتوتغارت، أن التحرك يهدف إلى جعل شبكة الإنتاج العالمية «أكثر مرونة وكفاءة».

ونقلت وكالة «بلومبرغ» للأنباء عن ماركوس شيفر مسؤول التطوير في دايملر القول إن هذا الاستثمار من شأنه المساعدة في تحسين استقرار البيئة الاقتصادية في مصر.

ومن المقرر أن يتم التركيز في البداية على تجميع سيارات الدفع الرباعي الكبيرة.

وتدرس دايملر إقامة مركز لوجيستي لها في المنطقة الاقتصادية الخاصة بقناة السويس إلى جانب مركز محلي للتدريب.

تجدر الإشارة إلى أن رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي يتواجد حالياً في ألمانيا للمشاركة في اجتماعات الدورة الثانية والعشرين للمنتدى الاقتصادي العربي الألماني.