غيّب الموت اليوم الثلاثاء المخرج السينمائي المصري محمد النجار عن عمر يناهز 65 عاماً، وذلك بعد أزمة صحية ألمت به في الشهور الأخيرة.

وأعلن المخرج محمد العدل عبر صفحته على فيسبوك الوفاة، لتتحول وسائل التواصل الاجتماعي لسرادق عزاء من الفنانين والمخرجين أصدقاء المخرج الراحل، في حين لم يتم الإعلان عن تفاصيل الجنازة أو العزاء.

وكان محمد النجار قد تخرج من المعهد العالي للسينما، قسم إخراج عام 1978، وحصل على درجة الماجستير في الإخراج عام 1979، وبدأ مشواره الفني بالعمل كمساعد إخراج ومخرج منفذ مع عدد من أبرز مخرجي السينما المصرية مثل محمد راضي، وعاطف الطيب، وداود عبدالسيد، وغيرهم.

وفي عام 1988، قدّمه نور الشريف في تجربته الإخراجية الأولى «زمن حاتم زهران» والذي حقق نجاحاً جماهيرياً كبيراً، أهّله فيما بعد لإخراج عدة أفلام هامة في التسعينات مثل «الذل، والصرخة، والهجامة»، ثم قدم عدة تجارب مع نجوم السينما الجدد ليخرج البطولة الأولى لعدد منهم مثل «صعيدي رايح جاي» لهاني رمزي، و«ميدو مشاكل» لأحمد حلمي، و«علي سبايسي» لحكيم، بجانب أفلام مثل «غاوي حب» لمحمد فؤاد، و«عوكل» لمحمد سعد، «صباحو كدب» لأحمد آدم، كما تعاون مع مصطفى قمر في فيلمي «بحبك وأنا كمان»، و«قلب جرئ» ومسلسلين هما «منتهى العشق» و«علي يا ويكا».

وأخرج الفقيد في الدراما التلفزيونية مجموعة من المسلسلات الناجحة مع كبار النجوم أمثال (يحيى الفخراني، محمود مرسي، يسرا، مصطفى قمر، أحمد عز)، ومن أهمها: (لما التعلب فات، لقاء على الهواء، الأدهم).

حصد النجار العديد من الجوائز المحلية والدولية عبر مشواره، كما كان له نشاط نقابي من خلال عضويته في مجلس نقابة السينمائيين في أكثر من دورة سابقة.