طلب محامو مديرة تنفيذية كبيرة لدى عملاق التكنولوجيا الصيني هواوي من وزير العدل الكندي ديفيد لاميتي إلغاء إجراءات التسليم بحق مينغ وانتشو وإطلاق سراحها.

وأوضحوا أن القضية بشكل واضح سياسية وببساطة غير عادية من وجهات نظر القانون والقضاء والسياسة الخارجية.

وحضوا الوزير لاميتي على سحب الإجراءات لأن إجراءات التسليم لا أساس لها، مشيرين إلى أن وقف الإجراءات يصب في مصلحة كندا القومية.

وقالوا «من وجهة نظرنا تقف كندا في مفترق طرق بين احترام الطلب الأمريكي والقيم الكندية والسياسة الخارجية القائمة بالنسبة لإيران».