وصف المدير التنفيذي لنادي الجزيرة عايض مبخوت صفقة انضمام البرازيلي كينو بـ «المتميزة» لفخر أبوظبي، وذلك لما يتملكه اللاعب من قدرات فنية تساعد الفريق على تحقيق طموحاته في الموسم المقبل بالعودة إلى منصات التتويج مرة أخرى بعد غياب تام في الموسم المنصرم.

وكان الجزيرة أعلن عن تسجيله لكينو قادماً من نادي بيراميدز عن طريق الإعارة لمدة عام، الأسبوع الماضي.

ويبلغ كينو من العمر 29 عاماً وانضم لصفوف بيراميدز بداية الموسم الماضي ولعب 33 مباراة سجل خلالها 10 أهداف.

وقال مبخوت لـ «الرؤية» «تعاقدنا مع اللاعب بنظام الإعارة مع خيار أحقية شراء بطاقته في الموسم المقبل، ونأمل أن يقدم المستوى المطلوب ويستمر لأكثر من موسم مع الفريق، لا سيما أنه يعلب في أكثر من مركز، ما يمنح المدرب حرية توظيفه حسب حاجة الفريق».

وأشار إلى أن تألق اللاعب مع ناديه السابق بيراميدز هو ما جعل إدارة النادي تتجه للتعاقد معه باعتباره يصنع الفارق، علماً بأن اعتماد الإدارة دائماً ما يكون على اللاعبين المواطنين مع تدعيمهم بأجانب مميزين.

وحول تراجع الجزيرة في المنافسة على البطولات في الموسم السابق ومدى استعداداه للعودة لمنصات التتويج مستقبلاً أوضح، «الظروف التي مرت على الفريق تسببت في إبعاده عن دائرة المنافسة، في الوقت الذي كان فيه الفريق في مقدمة الدوري حدث التغيير في الجهاز الفني بتقدم المدرب الهولندي مارسيل كايزر لاستقالته بعد تلقيه لعرض من قبل نادي سبورتينغ لشبونة البرتغالي، وبدورنا صعدنا مساعده داميان لإكمال الموسم، وكذلك الفريق عانى من كثرة الإصابات التي كان لها الأثر الواضح في تراجع مستواه، تحديداً في النصف الثاني للدوري، إضافة لعدم توفيقنا في التعاقد مع أجانب مميزين، وهذا أمر نتحمل مسؤوليته نحن في إدارة النادي ونعمل على تلاشي الأخطاء التي وقعنا فيها الموسم الماضي بتعاقدات أجنبية جيدة تفيد الفريق وتسعد الجماهير الجزراوية».