اتهم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الصين، الخميس، بعدم شراء منتجات زراعية أمريكية كما سبق أن تعهدت، وفقاً له، تزامناً مع استئناف المفاوضات الهادفة إلى وضع حد للحرب التجارية.

وكتب ترامب في تغريدة "الصين لم تف بوعدها، ولم تشتر منتجات زراعية من مزارعينا كما سبق أن تعهدت". وأضاف "آمل أن تفعل قريباً".

وبعدما راوحت المفاوضات بين الأمريكيين والصينيين مكانها منذ شهر مايو، استؤنفت بعد قمة جمعت في نهاية يونيو على هامش أعمال مجموعة العشرين في أوساكا باليابان الرئيس الصيني شي جينبينغ ونظيره الأمريكي ترامب.

وأشار ترامب عقب القمة إلى أنه وافق على تجميد قرار الرسوم الجمركية العقابية على المنتجات الصينية التي لم تطاولها الزيادة الجمركية ضمن مجموعة تشمل ما تقدّر قيمته بـ 300 مليار دولار من الواردات الصينية.

في المقابل، وعد ترامب بأن "الصين ستشتري كمية هائلة من المنتجات الغذائية والزراعية، سيبدؤون قريباً".

وقال إن واشنطن ستعرض لائحة منتجات يرغب الأمريكيون في أن تشتريها بكين.

وكان القطاع الزراعي، الذي يوليه ترامب أهمية خاصة، الأكثر تأثراً بالحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة، رغم تقديم إعانات فيدرالية لتعويض الخسائر في الأرباح.