شهد موسم جدة، الذي تنظمه الهيئة العامة للترفيه في المملكة العربية السعودية، أمس الجمعة، حفلاً غنائياً استعراضياً ضخماً أحيته فرقة «سوبر جونيور» الكورية على خشبة مسرح الجوهرة، فضلاً عن فعالية رياضية غنائية شارك فيها الملاكم البريطاني أمير خان وأحياها نجم الراب الأمريكي ريك روس على أنغام موسيقى الهيب هوب.

وقدمت فرقة «سوبر جونيور» العديد من أغانيها الراقصة التي جذبت أكثر من أربعة آلاف مشاهد، كما فاجأت جمهورها بعدد من أغاني ألبومها الجديد، التي لاقت تفاعلاً كبيراً من الجمهور السعودي.

وقام أعضاء الفرقة بالبث المباشر من موقع الحفل عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ليشاهد باقي المعجبين الذين لم يستطيعوا حضور العرض الاستعراضي للفرقة، كما شارك العديد منهم الصور والمقاطع المصورة للحفل.

120 دقيقة غناء

وشاركت الفرقة في الحفل، الذي كان كامل العدد، بجميع أعضائها وهم: إي تك، كم تشول، هان غينغ، سونغ من، أون هيوك، دونغ هاي، يي سونغ، شن شي، وون ريوك، كي بوم، كيو هيون، جومي، وأم هنري، وأشعلوا مسرح الجوهرة بطيف واسع من أغانيهم الاستعراضية المشهورة.

وقدمت الفرقة على مدار 120 دقيقة مجموعة ضخمة من الاستعراضات الغنائية الراقصة التي قدموها طوال مسيرتهم الفنية على مدى 13 عاماً، ومن أبرزها أغاني: «آسف آسف، مستر سمبل، لا آخر، وفرصة أخرى»، وشاركهم الجمهور الغناء وفاجأ الفرقة بحفظه كلمات أغانيهم، ليتركوا لهم مساحة الغناء الحر على إيقاع موسيقى الروك والراب.

20 ألف متفرج

واحتضن ملعب قاعة الجوهرة فعالية رياضية غنائية حضرها 20 ألف متفرج من عشاق رياضة الملاكمة، حيث تابعوا مباراة للملاكم البريطاني أمير خان، الذي أشعل الحلبة بقدراته الرياضية الخارقة، منتصراً على منافسه الأسترالي بيبي ديب.

كما قدم مجموعة من لاعبي الملاكمة من حول العالم مجموعة من المباريات التي أخذت الجمهور إلى عالم البطولات القتالية الدولية، فيما رافق نجم الراب الأمريكي ريك روس المباريات بمقطوعات من موسيقى الهيب هوب.

فعاليات بحرية

بينما نظمت مدينة أبحر الساحلية في جدة مجموعة من الأنشطة الرياضية ضمن فعاليات «موسم جدة»، حيث استضاف خور سعود للمرة الأولى مجموعة من الألعاب البحرية المشهورة والحديثة مثل التحليق فوق سطح البحر بمظلة «البراشوت».

وقال مدرب الألعاب الرياضية البحرية أحمد محمد إن المسؤولين عن فعاليات موسم جدة في مدينة أبحر وظفوا نخبة كبيرة من المحترفين في الرياضات البحرية لمساعدة الزوار على تعلم أسس وقواعد الغوص وتعريفهم على اشتراطات الأمن والسلامة عند ارتياد البحر.