ابتداءً من الوجبات الغذائية التي نتناولها إلى عادات النوم إلى أشياء كثيرة أخرى ضمن عاداتنا اليومية، هناك ما يمكن أن يؤثر على صحة بشرتنا بشكل سلبي ومن الطبيعي ألا ندركه، إليكم بعض الحالات المدهشة التي من الممكن أن تؤثر على صحة بشرتنا:

التعرق



لا شك أن التمرينات الرياضية مفيدة جداً لأجسامنا وصحتنا بشكل عام، ولكن يجب علينا أن نحرض على الاستحمام بعد الانتهاء من التمارين مباشرة، فعندما يبقى العرق على أجسامنا لفترة طويلة يجذب إليها البكتريا ويسد المسام ويؤدي إلى الإصابة بحب الشباب.

ضغط الهاتف على الخد عند التحدث



نحن نحرص على غسل الوجه بانتظام وشكل دائم، ولكننا لا نقوم بغسل هواتفنا التي غالباً ما تكون على ملامسة مباشرة مع الوجه، ولا بد أن الهواتف نتيجة لمسكها بأيدينا ووضعها على الطاولات في الأماكن العامة تحتوي على الجراثيم، لذا يفضل عدم استخدام الهاتف بشكل مباشرة على الوجه لأنه يؤدي إلى انسداد المسام، أيضاً ينصح بتنظيف وتعقيم الهاتف بانتظام.

بلسم الشعر



بلسم الشعر هو سبب رئيس في ظهور حب الشباب عند النساء خاصة في منطقة الظهر، إذ من المحتمل أنه لم يشطف بشكل جيد وبالتالي عندما يتدلى الشعر على الظهر بعد الاستحمام يتسبب بظهور حب الشباب.

لذا ينصح بغسل الشعر بشكل جيد بعد الاستحمام بالبلسم، وإذا استمر الحب بالظهور ينصح بتغير نوع المنتج المستخدم.

درجات الحرارة المرتفعة



إذا كنت تعاني من الكلف أو النمش أو حتى التصبغات فالحرارة العالية هي سبب رئيس لحدوث ذلك، تتأثر بشرتنا بالحرارة العالية، لذا ينصح بتجنب قضاء فترات طويلة في الحرارة العالية، وإذا كنت في الخارج ينصح باستخدام واقي الشمس المناسب.

الإرهاق والتوتر



تؤثر مستويات التوتر في التقلبات الهرمونية التي تحدث في الجسم، والتي تعمل على زيادة إفراز الزيوت في البشرة مما يؤدي للإصابة بحب الشباب، لذا حاول أن تكون هادئاً، وإذا شعرت بالتوتر الذي لا تستطيع السيطرة عليه ينصح بمراجعة أخصائي نفسي.

الملابس الصوفية



تؤدي الملابس الصوفية في بعض الأحيان إلى الإصابة بالأكزيما والحكة بالنسبة لبعض الأفراد، وعلى الرغم من أن حساسية الصوف هي غير شائعة إلا أنه من المحتم أن تسبب طفحاً وتهيجاً في العينين وسيلاناً في الأنف.

فإذا شعرت أنك تتحسس بسبب الصوف فحاول تجنبه أو قم بارتداء طبقة سميكة من الملابس أسفل الصوف لتجنب احتكاكه بالجسم مباشرة.

منتجات العناية بالبشرة



من الطبيعي أن بعض الأشخاص من الممكن أن يعانوا من كريمات التنظيف والعناية بالبشرة، وينصح عند الشعور بآثار سلبية على البشرة من أي منتج بالاستغناء عنه على الفور واستعمال المنتجات المناسبة للبشرة الحساسة.