ينظم الشاعر على الخوار مسابقة بعنوان «في حب الوطن» عبر حسابه على تطبيق إنستغرام، حيث يقدم مجاراة شعرية لاستكمال أبيات قصيدة وطنية بشكل متسلسل يراعي الوزن والقافية ومعنى البيت الأول الذي كتبه الخوار ليعبر فيه عن حبه للإمارات.

ويستهدف «شاعر الوطن» الذي كتب عشرات القصائد في حب الإمارات، اكتشاف المواهب الشعرية الشابة وإتاحة الفرصة أمامها للظهور وتقديم إبداعاتها للجمهور.

وأشار الخوار إلى أن فكرة قصيدة «في حب الوطن» جاءت عبر حسابه على إنستغرام، حيث خصص موعداً عبر بثه المباشر الأسبوعي لهذه الفقرة التي أراد منها استفزاز قدرات المتابعين في نظم القصيد، مشيراً إلى المشاركة في المسابقة لا تقتصر على مواطني الإمارات بل تشمل دول مجلس التعاون الخليجي.

واستهل الخوار مسابقته بكتابة «أنا الوطن عشقي غرامي .. يأخذني ترابه إلى هامة الغيم»، طالباً من متابعيه إكمال القصيدة بمعدل بيت لكل شخص بشرط أن يكون على الوزن نفسه.

وأشار شاعر الوطن إلى أنه لم يكد ينته من كتابة البيت حتى انهالت عليه المشاركات من الإمارات، مصر، الأردن، لبنان، المملكة العربية السعودية، الكويت، مملكة البحرين.

ويسخر الخوار كل وقته لاختيار الأبيات المناسبة ليتبعها بيته الذي كتبه، مشيراً إلى أنه انبهر بمواهب الشباب الذين شاركوا معه.

ورأى أن المشاركات أثبتت أن هناك الكثير من المواهب التي تحتاج إلى إزالة التراب، مشيراً إلى أنه اختار حتى الآن 20 بيتاً لـ 20 شاعراً.

ويعتزم تحويل القصيدة التي أطلق عليها اسم «في حب الوطن» إلى أغنية وطنية، لأنها تغازل الوطن بمفرداتها التي تعبر عن حب دولة الإمارات، ذاكراً أنه لم يحدد بعد المغني الذي سيقدمها.

وعن جديده بين أنه في بصدد تقديم مجموعة من الأوبريتات للمناسبات الوطنية مثل: عام التسامح، يوم العلم، اليوم الوطني.