بعد طول انتظار وتشويق طرح النجمان محمد رمضان وسعد المجرد أغنيتهما المشتركة التي أعلنا عنها سابقاً "إنساي" على طريقة الفيديو كليب.

وتم تصوير الأغنية في باريس مقر إقامة سعد المجرد.

وفي سياق قصة الفيديو كليب يظهر الفنان محمد رمضان طباخاً في مطعم فرنسي، بينما يظهر الفنان سعد المجرد "نادلاً" في المطعم ذاته، وبعد أن يتعرض رمضان للخيانة من حبيبته، يعثران على ثروة تغير حياتهما تماماً وتنسي رمضان وجع الحب.

وصرّح الفنان المصري في وقت سابق بأن الأغنية من كلمات وألحان سعد المجرد، إلا أن الجزء المصري في الأغنية استعان محمد رمضان بشعراء مصريين لإنجازه.

وتجاوزت الأغنية التي جمعت بين اللهجتين المصرية والمغربية، أكثر من مليون مشاهدة بعد أقل من يوم على طرحها.