الشباب هي مرحلة عمرية معينة تتلاشى مع مرور السنوات، وعلى الرغم من اهتمام النجمات بمظهرهن ونجماتهن الخارجي فالبعض منهن تظهر عليهن ملامح التقدم بالعمر، ولكن في نفس الوقت هناك نجمات كسروا هذه القاعدة تماماً ولا تزال أشكالهن توحي أنهن بالعشرينات على الرغن من تقدمهن بالعمر.

جنيفير أنيستون (50 عاماً)



النجمة الأمريكية جنيفر أنيستون تبدو أصغر من عمرها بكثير وعندما سئلت عن السبب في إحدى المقابلات قالت إنها تواظب على مماسة اليوغا على الأقل خمس مرات أسبوعياً لتحافظ على لياقتها ورشاقتها، كما قالت أنها تحرص على اتباع نظام روتيني للعناية ببشرتها إذ إنها تقوم بتنظيفها باستمرار وتستعمل المرطبات وواقي الشمس، كما صرحت أنها تستعمل إحدى تقنيات شد البشرة عن طريق الأجهزة.

جوليان مور (58 عاماً)



قالت النجمة جوليان مور إن سر ظهورها أصغر من عمرها هو مواظبتها على التمارين الرياضية بشكل يومي واعتمادها لنظام غذائي صحي، كما أنها تواظب على استعمال كريم تجديد خلايا البشرة وإفراز الكولاجين وواقي الشمس.

هالي بيري ـ (52 عاماً)



في كل مرة تظهر فيها تبهرنا أكثر من المرة السابقة وتبدو أصغر وأجمل، صرحت بيري عن سر جمالها لمجلة "كوند ناست ترافيلر" أن المرأة يمكنها أن تكون جميلة في جميع الأوقات بغض النظر عن عمرها وأضافت أنها تواظب على غسل وجهها بماء الورد الأسترالي.

جوليا روبرتس (51 عاماً)



أما الموناليزا سمايل جوليا روبرتس فأعربت أن للجينات الوراثية دوراً كبيراً في هذا الموضوع، وقالت إنها تواظب أيضاً على ترطيب بشرتها والاسترخاء كما أنها لا تفكر بالأعباء حتى لا تؤثر نفسيتها على جمالها.

نيكول كيدمان (52 عاماً)



على الرغم من أنها عانت في فترة من فترات حياتها من مرض السرطان، إلا أنها تبدو أصغر من عمرها بكثير، وتعتبر من أجمل الوجوه، فهي مهووسة من جهة الاهتمام ببشرتها ووقايتها من أشعة الشمس.

راشيل ويز- (49عاماً)



دائماً ما تبدو راشيل طبيعية للغاية وهي تحرص على عدم التعرض لأشعة الشمس بشكل مباشر.