أعلنت إدارة معرض جوادالاهارا الدولي للكتاب عن اختيار إمارة الشارقة ضيف شرف دورته الــ 34 في العام 2020 لتكون الإمارة بذلك أول ضيف شرف من العالم العربي في تاريخ أكبر معرض للكتاب في أمريكا اللاتينية وذلك احتفاء بالثقافة الإماراتية والعربية وتقديراً لإنجازات إمارة الشارقة ومكانتها العالمية في صناعة المعرفة ودعم الإبداع.

جاء الإعلان خلال مؤتمر صحافي نظمته إدارة المعرض بحضور أحمد بن ركاض العامري رئيس هيئة الشارقة للكتاب وراؤول باديلا لوبز رئيس معرض جوادالاهارا الدولي للكتاب وهكتور راؤول سوليس غاديا نائب رئيس جامعة جوادالاهارا وماريسول شولز مانوت مدير معرض جوادالاهارا الدولي للكتاب وحضور أكثر من 350 كاتباً وناشراً وإعلامياً.

وكشفت جامعة جوادالاهارا الجهة المنظمة للمعرض خلال المؤتمر الذي أقيم خصيصاً للإعلان عن اختيار الشارقة ضيف الدورة المقبلة من المعرض أن احتفاء المشهد الثقافي المكسيكي بالإمارة "العاصمة العالمية للكتاب 2019" سيكون من خلال سلسلة فعاليات وندوات ستفتح باب الحوار مع الثقافة العربية والحراك الإبداعي والمعرفي في الشرق الأوسط وسط مشاركة أكثر من 47 دولة.

ويعتبر معرض جوادالاهارا الدولي للكتاب أكبر سوق في العالم للكتب الصادرة باللغة الإسبانية ويعود تاريخ انطلاقه إلى عام 1987 ويشهد كل عام مشاركة ما يقارب 20 ألفاً من الناشرين وخبراء صناعة الكتاب من 47 دولة و800 كاتب على مدى تسعة أيام فيما شهدت دورة العام الماضي التي كانت البرتغال ضيف شرف فيها حضور 818 ألف زائر.