أشاد رئيس اتحاد الإمارات لكرة القدم مروان بن غليطة بتعاون الأندية الدائم والمستمر مع مختلف لجان وإدارات اتحاد الكرة، خاصة لجنة المنتخبات الوطنية من خلال التنسيق المشترك في وضع برامج إعداد المنتخبات الوطنية، استعداداً للاستحقاقات المقبلة التي تأتي في مقدمتها التصفيات المؤهلة إلى كأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023.

وقال بن غليطة إن المشاركة الإيجابية للأجهزة الفنية وممثلي الأندية في ورش العمل والاجتماعات التنسيقية التي عقدت خلال الفترة الماضية أسهمت في وجود توافق تام في خطة إعداد الأبيض للتصفيات من معسكرات وتجمعات داخلية وخارجية من شأنها أن تصل بلاعبي الأبيض لأعلى درجات الجاهزية لخوض غمار التصفيات.

ويرى رئيس اتحاد الإمارات لكرة القدم إن قرعة التصفيات التي أوقعت منتخب الإمارات في المجموعة السابعة إلى جانب ماليزيا وفيتنام وإندونيسيا وتايلند جاءت متوازنة ولا يوجد فيها منتخب سهل على اعتبار أن جميع المنتخبات المشاركة في التصفيات لديها الهدف نفسه.

وأضاف «في بطولة آسيا الأخيرة شاهدنا كيف تطورت الكرة الآسيوية، خصوصاً منتخبات شرق القارة، واستمتعنا بمهارات جماعية وفردية في منتخبات مختلفة، وهذا يدل على التخطيط المستمر للارتقاء باللعبة في آسيا».

وأشار بن غليطة إلى أن الأبيض قادر على تحقيق هدفه وآمال جماهيره وعشاقه بتعاون جميع الأطراف ووجود جهاز فني يملك خبرات فنية عالية بقيادة المدرب الهولندي فان مارفيك إلى جانب وجود لاعبين قادرين على تقديم أفضل ما لديهم، ووجود عناصر صاعدة وشابة وموهوبة ستمثل إضافة للمنتخب الوطني.